عشوائية

أتساءل: ما الذي تفعله امرأة تشعر انها بالصدفة، بالصدفة المحضة، بقيت على قيد الحياة؟ كيف تسلك في الدنيا إن كان وجودها، كل السنين والشهور والأيام واللحظات الحلوة والمُرّة التي عاشتها، فضلَة حركة عشوائية لقدر غريب؟ كيف تسلك في الدنيا؟"


د. رضوى عاشور

Monday, March 26, 2007

إبتسامة رضـا

لم أفتقدك ............ د

لم أكن فى الأصل أنتظرك .... د
د
لا أنكر أنى أذكر كل ما كان، و كل ما قيل يوماً ........ مثلما أذكر حواديت الجَده
حكـايـا قديـمـة ... و بعيدة .. و خيالية ..... و ماتـت يوم ماتت جدتى
د
لا أنكر أنى أخذتنى كثير من الظنون
و كثير من الأفكار
و أكثر ..... من دموع و ألم ... د
كانا يوماً رفيقاى
و لم يكن أكثر من يوم
يوم فى عمر الزمان ... ليس بالشىء الكثير .. ولا حتى القليل
ثم نسيت كل الحكايا .. ولم يبق منها سوى أثر قديم
طمسته الأيام .. و صار مشكوك فى أمر وجوده يوماً
د
و حين رأيتك مقبلاً .. د
أخذت يوماً لأتأكد ... أنك أنت هو من ترك ذلك الأثر
و لأؤكد لنفسى أن ما أذكر من حكايا ... وبقايا أثر ... كانت يوماً حقيقة .... كانت يوماً واقعاً
د
و صَمـتّ ............ و إسـتمـعـتّ ............. و تـَكلمـتّ ........... د
لأول مرة تكلمت ........... أو للمرة الألف ...................... د
و بكيت ..... و غضبت ............ و ثُرثّ ...................... د
للمرة الأولى ................. أو الألف ............................ د
ثم سَـكـتّ ........ لا دهشةً هذه المرة ............................... د
د
و إنما فى رضـا
د
وجدت أن كل ما ظننت أنى أحمله من كلام و دموع و غضب و ثورة و ... ألم .... د
لم يعد ............................. د
د
و لم تعد أنت .................. أنت ... أو أى كان
و ظللت أنا ......... أنا
و كأنك لم تكن هنا يوماً ........ و كأنك لم تكسر أو تقتل يوماً ......... حلمى
وجدت أن حلمى مازال باقٍ .......... لم يترك قلبى ... و يرحل .......... ورائك
د
لم تكن أنت الحلم الذى إنتظرت ....... و ظننته محققاً بين يديك
مازال حلمى ينتظرنى .......... فى مكان ما ..... يبحث عنى ...... فى زمان ما
و أنت كنت ... و صرت .... مجرد صورة ........ مجرد أثر .... لحكايا الجده القديمة
د
و الآن
د
آمنت بأنى سامحتك منذ الأبد ... و نسيتك منذ الأبد ........ و لم أفتقدك بعدها ..... و لم أنتظرك
آمنت بأنى أنتظر حلماً حقيقياً ........ و ينتظرنى
د
فـابـتسـمـت ........... د
د
إبتســــامـة رضــــا
د ....................... د

10 comments:

thanks God ....the life is not infinitive although it`s -in few times- very wonderful said...

لا أعرف لماذا أشعر بأنك تمرين بظروف غريبة هذه الايام ..و لعلها حسب توقعاتي التي لن أقولها و لكنها حكمة تعلمتها منذ زمن بعيد ...هناك أشياء نتمناها و تتحقق و أشياء نتمناها و لكنها أجمل من أن تتحقق . أعتقد أن حلم الحب أحد هذه الأشياء

ME said...

Night's Ghost:

معاكى حق تماماً ..الظروف غريبة و الأيام نفسها كمان غريبة :) بس لو حلم الحب أجمل من إنه يتحقق يبقى على الدنيا السلام .. لابد من شكل ما للحب أن يتحقق و يصير وجوداً .. لابد

صديق قديم said...

دائما و ابدا لكى نبتسم ابتسامة الرضا بعد المرور بأزمة ما
يجب ان نكون مقتنعين انها اعطت لنا خبرة تفيدنا فى تجاربنا المقبلة و الغريب اننا عندما نتذكر هذه الازمة نضحك على انفسنا بعض الشئ لاننا نكتشف اننا كنا مخطئين فى اختيارنا و سبحان الله الذى يغشى اعيننا و عقولنا احياناً

ihapoof said...

Hi

i've no comment on the post

just wish u have that "Satisfaction Smile" at all ..

محمد said...

ياه
أصعب حاجة إن الواحد يوصل لإبتسامة الرضا ده
خصوصا مع حد إتسبب في أذي معنوي
لكن برده
مفيش أريح منها
خصوصا لما نحس إننا خرجنا من التجربة أكثر خبرة حتي لو كنا حسين إننا خسرنا

ME said...

صديق قديم:

فعلاً سبحان الله الذى يغشى أعيننا و عقولنا أحياناً .. ولكن تتجلى رحمته حين يرفع عنا ظلماً أو حزناً لا نعلم عنه شيئاً

ihapoof:
thnx pal, hope we all smile it always :)

محمد:
زيارتك دائماً تسعدنى .. فعلاً الشعور باكتساب الخبرة بيخلينى ممتنة حتى لو كنت واقع عليا أذى أو ظلم .. و عشان كده مش بندم على شىء الحمدلله .. تحياتى :)

طهقان said...

انا عايز اقول لك ..ان بعد مصيبة الزواج ...كل شيء يهون

فا طولي بالك.. وطالما لم يصل الامر إلى الالوقعة السودا...
فاضحكي للايام

عجبت لعازب لا يضحك
إذا شاف المتزوجون ..... ضحكَ

توتة توتة said...

الرضا في حد ذاته غاية

Anonymous said...

hi ana sara ente ka2nik bte7ki 7ekayti ..bas tftekri law ro7t llwa7ed ele kont ba7ebo w w 2oltelo eno mesh 7elme ele 7lemto w ene 7abeto awe w howa waga3ni awe w 2oltelo eno 7ad 3adi gedan w ene mesh tafha aw 3abita w 3'abiya zay ma kan fakir ...harta7

ME said...

توته توته:

معاكى حق

Sara:
you go Gurl :)