عشوائية

أتساءل: ما الذي تفعله امرأة تشعر انها بالصدفة، بالصدفة المحضة، بقيت على قيد الحياة؟ كيف تسلك في الدنيا إن كان وجودها، كل السنين والشهور والأيام واللحظات الحلوة والمُرّة التي عاشتها، فضلَة حركة عشوائية لقدر غريب؟ كيف تسلك في الدنيا؟"


د. رضوى عاشور

Sunday, June 24, 2007

أبى

حاولت أن أترك لكم مساحة للاستمتاع بما بدا منى بصفته تفاؤلاً .. ولكنى انتظر هذه الأيام منذ فترة ... د د ***************************************************
د فاكرة مرة كنت فى المواصلات - كالعادة - وكنت شبه نايمة - برضه كالعادة - و صحيت على صوت طفلة صغيرة بتعيط رغم إن أمها شايلاها .. بدأت أستوعب بكاءها الحار و الكلام اللى بتحاول تقوله ... هى كمان كانت نايمة، و لما صحيت لقيت ان أبوها مش راكب معاهم .. فضلت تبكى بحرقة من ساعة ما صحيت لحد ما نزلوا .. رغم ان امها بقت تحاول تهديها بكلام كتير ... والبنت انطلقت فى العياط و ما بقيتش تقول غير جملة واحدة لحد مانزلوا: د
د د"بابا فين؟ أنا عاوزة بابا؟" د و لم يدرك أحداً من الراكبين أشباه النيام أو اللامباليين أن بالخلف تقبع "طفلة" أخرى ... تبكى و لكن فى صمت .. مفكرة: د د
د"و انا كمان عاوزة بابا"د
د *********************************
د فى كل مرة أشترى هدوم جديدة ... و رغم انه عدى عشر سنين بحالهم ... أبقى راجعة البيت وانا فى بالى فكرة: د " ياترى الهدوم هتعجب بابا؟" ... و بعدين أنتبه انها سواء عجبته او ماعجبتوش .. مش هسمع منه تعليقاته اللى كانت بتفطسنى من الضحك ... و لا هشوف نظرته ليا و هو عنيه فرحانه بيا ..........د
د ********************************
د و دلوقتى أنا بفكر ... هما العشر سنين دول عدوا إزاى؟!!! و امتى؟!!! وكام سنة تانية هتعدى و هو بعيد؟!! د
د *****************************
د ماندمتش على حاجة فى حياتى قد إنى عمرى ما فرحتك زى ماكنت تستاهل انك تفرح ... و لا قدرت أقولك قد ايه بحبك و بحترمك حتى لو كنت عارف ده من غير ما اقوله .. برضه كان لازم أقوله ...د كان نفسى تعرف إنك كنت أقرب صديق ليا .. لو كنت ... مش هقول لو ... بس أكيد كنا هنبقى أقرب اتنين أصحاب فى الدنيا ......د *************************************
د ما احترمتش وما حبتش حد زيك .. ولا حد حبنى قدك ..................د وحشتنى أوى ..............................د
د
د
د
دVideo: Animation for the amazing Michael Dudok

12 comments:

تسـنيم said...

ولد صالح يدعو له


وذكرى طيبة تبقى في الأرض بعد الرحيل نعمل على ان تكبر وتمتد إلى ما لا نهاية

shaimaa said...

الله بقي
هوا انا هعيط في اخر اليوم كده
كلامك خلاني عاوزه اجري اصحي الراجل اللي نايم تحت دا وابوسه واقله انا بحبك يا بابا متزعلش مني
:-(((

ME said...

* تسنيم:

ياريت يا تسنيم أكون فعلا هذا الولد الصالح ... ربنا يهدينى

*شيماء:

قومى يا شيماء صحيه و قولى له الكلام ده .. ياريت ينفع أنا اعمل كده :) بجد روحى اعملى كده فى اى وقت تحسى انك عاوزة تقولى الكلمتين دول

nesrina said...

Me,
مش عارفة أقول إيه بس طبعا ... طبعا الدعاء أو صدقة جارية.

ME said...

*nesrina:

فاهماكى جدا .. ربنا يقدرنى أعمل حاجة تنفعه يارب

Anonymous said...

hi ana sara ana mesh 3arfa a2ol eh lakin ana 7asit kalamik be 2albi aweeeeeeeeeeee rabina yehawin 3aliki fora2o w yer7amo alf ra7ma enti 3arfa kol lama baba yet3ab afakar law ba3d el shar 7asalo 7aga ha3mil eh ba7es be gad ro7i betro7 mni w ba7is ini 3omri ma hafra7 abadan wala ha2dar a3ish mn 3'ero bb2a nifsi a7dono gamid aweeeeeeeeeee w a2olo ini 3omri ma 7abit wala ha7ib 7ad ado w ini dayman bad3ilo w dayman fakrah ...bas maba2darsh a3mil keda w hafdal tol 3omri nefsi a2olo keda w a2olo ka;am kter awe bas bardo mesh ha2dar

Ert3ashat said...

البقاء لله...بجد موضوعك لمسني.....
ان شاء اللهتكون الولد الصالح اللي يدعيله.....

Vampire said...

اكييييييييد باباكي فرحان قوي بيكي دلوقتي
حتى لو مش معاكي

ME said...

*erte3ashat:

ونعم بالله .. آمين .. أشكرك جداً

*Vampire:

تفتكر؟؟ ياريت

***
للجميع:

أى حد يعدى من هنا يا جماعة و يقرا كلامنا كلنا ياريت يروح لوالده و والدته انه بيحبهم .. وانا لو غلط فده لأن كلنا بنغلط .. وان مش قصده يتعبهم ولا يضايقهم .. لازم كلنا نقولهم المشاعر الطيبة اللى جوانا ناحيتهم و لسه فيه وقت .. و أخيراً أشكركم جميعا على كلامكم و دعواتكم .. ربنا يخليكم

عـلا - من غـزة said...



dear Ayat

I know you are addicted to blogging,

the question is HOW MUCH!!

I've tagged you to find out !

تحياتي

البدراوى said...

كلامك مؤثر قوى ده لأن احساسك صادق
انا حبيت مدونتك مع انى اول مره ادخلها
وحبيتك انتى شخصيا لكن لسبب تانى
عارفه ليه

ليه ؟


ليه ؟





ليه ؟




لأن أسمك على أسم بنتى



امنياتى ليكى بالتوفيق

أندلس said...

تأثرت جدا بما كتبت
ولم أرد تصديق ما يظهر من كلامك
ولكنه جاء واضحا جليا بتعليق تسنيم
رحم الله أبا رباك وجعلك خير خلف له
مدونتك جكميلة ورقيقة
لن تكون الزيارة الأولى