عشوائية

أتساءل: ما الذي تفعله امرأة تشعر انها بالصدفة، بالصدفة المحضة، بقيت على قيد الحياة؟ كيف تسلك في الدنيا إن كان وجودها، كل السنين والشهور والأيام واللحظات الحلوة والمُرّة التي عاشتها، فضلَة حركة عشوائية لقدر غريب؟ كيف تسلك في الدنيا؟"


د. رضوى عاشور

Sunday, June 24, 2007

Father and Daughter

I'm waiting for this to happen..... وحشتنى أوى

7 comments:

مؤمن said...

متى يأتى هذا اليوم الذى سنقابل فيه من افتقدناهم؟

مؤمن

ME said...

*مؤمن:

أكيد هييجى اليوم ده .. بس المشكلة فى الانتظار

محمد said...

ياااااااااااااااه
مؤثر أوي الفيلم ده


بس أقولك إيه هي ده الدنيا

دار بلاء و سجن المؤمن

ربنا يجمعنا جميعا مع من نحب
في جنة الخلد بإذن الله

ME said...

*محمد:

فعلا الفيلم أكثر من رائع ... وربنا يجعلنا جميعاً من أهل الجنه يارب .. شكرا على مرورك

Anonymous said...

hi ana sara mesh momkin 3ala el 2amal el kber ili 3andaha ...w a7la 7aga el nehaya ili 7atatha li nafsaha be inaha reg3it so3'ayara w 2ablit bbaha w 7adanito ...faze3a gamda awe

ME said...

ساره:

فيه حاجة صغيرة بس عاوزة اوضحها ... انها رجعت صغيرة لأنها ببساطة ماتت و راحت قابلت باباها :)

Anonymous said...

ana sara ahhhhhhhh yezhar ana fehemtaha zay ma kont 3ayza afhamha ..shokran ya ayat