عشوائية

أتساءل: ما الذي تفعله امرأة تشعر انها بالصدفة، بالصدفة المحضة، بقيت على قيد الحياة؟ كيف تسلك في الدنيا إن كان وجودها، كل السنين والشهور والأيام واللحظات الحلوة والمُرّة التي عاشتها، فضلَة حركة عشوائية لقدر غريب؟ كيف تسلك في الدنيا؟"


د. رضوى عاشور

Sunday, September 10, 2006

كلنا ليلى : ليه كلنا ليلى

هل حد متصور إن "كلنا ليلى" مقصود بيها نشتم فى أبو خاش الرجاله -ماحدش يسألنى يعنى أبو خاشهم لأنى بسمعها كده - ونقول إن كلهم كذا وكيت؟
طبعاً لأ .. يعنى بصراحة ده يبقى غرور غير مبرر من الأخوة الرجال إللى يظنوا كده .. مع إحترامى أسألكوا "إنتوا ليه مديين نفسكوا حجم أكبر من الحقيقى"؟ إيشحال إن ماكانش التعداد بيقول إن الستات بقوا أكتر م الرجاله؟!! ليه متصورين إن كل كل إهتمامنا هيكون بيدور حواليكو وبس؟ نقول اذا كنتوا كويسين ونتشكر فى مكارم أخلاقكم، او نقول الرجالة دول ولاد ستين فى سبعين ونلعن أبو خاشكم -تانى؟
إحنا بنتكلم مع بعضنا .. بنوصل لبعضنا فكرة إن كلنا ليلى .. إن لو فيه واحده مضطهدة فى شغلها ولا فى بيت أهلها او فى بيت جوزها، ولا بتتعاكس فى الشارع ولا فى المواصلات، ولا فيه تمييز فى المعاملة بينها وبين أخوها الولد، او حاسه إنها متحرم عليها الدنيا لمجرد إنها بنت، لو مكسوفة من كلمة مطلقة ولا أرملة، لو خايفة من لقب عانس ... بنقولها كلنا ليلى ... كلنا عارفين إنتى حاسه بإيه .. وفاهمين كويس أوى .. ومرّينا بنفس الظروف .. وعارفين إنك بتمرى بيها
إحنا بنتكلم عن بعض .. مش نميمة يعنى .. إنما بنتكلم بالنيابة عن إللى مش قادرة تتكلم ...دلوقتى على الأقل .. بنقولها وبنقول لكل واحدة خايفة تتكلم إننا أهو زيك .. وعارفين إحساسك .. ومش خايفين نقول عليه ... ومش هنخاف تانى .. ومش هنسكت تانى .. أبداً
دى كل الحكاية .. و أملنا - غير إننا نشجع كل "ليلى" ساكته إنها تتكلم وتقول شَكوتها، إن كل أخ يحس بأخته، وكل أب يحس ببنته، وكل زوج يحس بزوجته، وكل إبن يحس بأمه، وكل واحد ماشى فى الشارع يحس بالمسئولية إللى عليه ... مسئوليته تجاه نفسه فى الأول .. لأنه هيتحاسب على كل أفعاله، فعلى الأقل خاف على نفسك من حساب ربنا يا آدم .. إتق الله عشان يجعل لك مخرجاً.. ده على الأقل يعنى
عاوزين نقول يا جماعة مش معنى إننا ساكتين نبقى راضيين .. ولو فاكرين كده، ادينا اهو بنقول ومش ساكتين ومش راضيين .. مش جايين نقول إن الرجالة كذا كيت .. او على الأقل مش كلهم طبعاً .. لأنه من الغباء إن حد يعمم رأى أو وجهة نظر على كل الناس .. زى ماهو غباء إن ييجى راجل يقول إن الستات "كلهم" كذا وكيت، برضه غباء إننا نقول إن الرجاله "كلهم" كذا وكيت
بس طبعاً وللأسف إن ده فى طبيعة النفس البشرية وتكويننا النفسى، إن السيئة تعم والحسنة تخص .. مش بس الستات والرجالة، لأ ، ده العادى بتاع الناس، وهو زى حاجات كتير أوى فينا غلط
انا حبيت بس أوضح النقطتين دول ... كلنا ليلى .. يعنى كلنا بنتكلم بإسم ليلى، ليلى المقهورة والمضطهدة والمخنوقة من إزدواجية مجتمع ..ليلى إللى خايفة تتكلم .. وليلى إللى بطلت خوف وبدأت تتكلم
جايين نقول على الحاجات إللى بتضايقنا عشان نفسنا نغيرها، و إن شاء الله هتتغير .. مش جايين نقول إننا ملايكة والرجالة يعّ .. بجد الموضوع اكبر من كده يا أولى الألباب
عاوزين نوصّل للناس إزدواجيتهم عشان يفوقوا ويتغيروا .. عايزين نوًصل للناس إننا محتاجين نحترم بعض أكتر من كده بكتير و نتعلم الذوق والأخلاق مع بعض .. رجالة مع ستات ورجالة مع رجالة وستات مع ستات ..
عاوزين نخرج من دايرة "انا أقوى منك يبقى لازم أديك على ماغك" .. وده بيحصل فى كل حاجة وكل حته .. فى الشارع فى المواصلات، فى الجواز والطلاق، من الحكومة للشعب ومن الشعب لبعضه
كل واحد شاف نفسه حبتين يروح يتشطر على حد أضعف منه، يهينه ويستبيحه ويجرح مشاعره ويؤذيه ويظلمه ولا كأننا بقينا حاجة تانيه غير إننا بنى آدمين، خلق لنا ربنا عقل نميز بيه الصح والغلط، وخلق جوانا مشاعر زى الرحمة والمودة والتسامح و و ... وبقينا بس نفتكر القسوة والظلم و التجبر على بعضنا
كلنا ليلى ... جايين نتكلم عن الأخلاق .. عن المنطق العام .. عن الفطرة السليمة إللى خلقنا عليها الله ..
رافضين الظلم والقهر والإضطهاد ووأد الأحلام وخنق الطموح ...
ولو فيه حاجة عاوزين نعممها .. يبقى عاوزين نعمم الأخلاق ... الذوق .. الرحمة .. التواصل من غير فرض الرأى .. إسمعنى لو عاوزنى أسمعك .. شاركنى أحلامى عشان نبنى مع بعض دنيا احلى ... شوفنى إنسان لو عاوزنى أشوفك إنسان .. إحترمنى لو عاوزنى أحترمك ...
وده إللى كل ليلى جاية تقوله

11 comments:

Sampateek said...

نشكر سيادة العضوة الفعالة علي التوضيح و التنوية و اذا كان باقي السادة الرجال لم يفهموا بعد
فلامؤخذة
----
مش لازم

ME said...

طبعاً مافهموش يابنتى .. هى دى عاوزة كلام

BaTaBeeT said...

maho law kano ama ye2ro ye7eso :(

still breathing said...

thats exactly what should be understood...

When the women you love (who could be a lover, mother, sis, daughter..etc) are safe and happy, aren't you much safer and happier too?

bs 7'las!!

Violena said...

يا بنات فيه ادم بيحس وبيساعد ليلى برضه
زى ما فيه ليلى مقهورة ومضطهدة ففيه برضه ليلى وصلت لاعلى مناصب وسعيدة جدا فى حياتها وكلمة معاناة مش فى قاموسها لانها اتلاقت مع ادم صح

ادم فهم وصية رسولنا الكريم لما قال رفقا بالقوارير
ومش كل ادم بيفهم ده .. زى ما مش كل ليلى بتعانى


بوست توضيحى جميل ..
شكرا لكِ

LAMIA MAHMOUD said...

انتي كده وضحتي لكل اللي ما كانش فاهم .. او عامل مش فاهم بس تعتقدي حتفرق

Bent Masreya said...

انتى زى السكر وتدوينتك عسل
:D
على الله يدركوا بأه يعنى ايه كلنا ليلى بعد الشرح المطول ده

ME said...

Batabeet:
لو فهموا أى حاجة بعد مايقروا كلامنا يبقى غاية المراد من رب العباد

Still Breathing:
كلامك صح جداً .. وياااااااااارب حد يفهم حاجة

Violena:
ده حقيقى .. بس النسبة كام فى المليون؟ ربنا يقدرنا ونزود النسبة لحد ما تبقى من الألف بدل مليون

Lamia:
يارب تفرق.. اكيد هتفرق مع واحد ولا إتنين على الأقل

Bent Masreya:
إنتى إللى عسل وسكر كمان ..ربنا يخليكى .. ياااااارب

Anonymous said...

Me,I am totally with you, our words are never meant to be offensive to men. on the contrary... I think it's a civilized and organized way to express ourselves in terms of what do we feel so we can be understood.

Nesrina said...

Hi Me,
I am not anonymous ... the previous comment belongs to me.but there was a problem with the blogger. so

ME said...

Nesrina:
sure, coz after all, men are our fathers, brothers, sonsand husbands and we can't say that all of these are corrupted.. there must be someone good
وإلا ربنا كان ولع فينا من بدرى :)