عشوائية

أتساءل: ما الذي تفعله امرأة تشعر انها بالصدفة، بالصدفة المحضة، بقيت على قيد الحياة؟ كيف تسلك في الدنيا إن كان وجودها، كل السنين والشهور والأيام واللحظات الحلوة والمُرّة التي عاشتها، فضلَة حركة عشوائية لقدر غريب؟ كيف تسلك في الدنيا؟"


د. رضوى عاشور

Sunday, September 24, 2006

واحشنى

رمضان ... بيتنا القديم .... ننزل نصلى التراويح فى المسجد اللى ورانا ... انا وصاحبة عمرى ومامتها .. وآخدلها الكرسى معايا عشان كانت ما بتقدرش تكمل طول الصلاة واقفة ... لغاية دلوقتى تقعد تقولى فينك .. كنت شايلة عنى هم ... وكنا نبقى فاطرين مع بعضنا قبلها ... ونكمل قعدتنا بعدها .. كنا البيت جنب البيت ... شبه عايشين مع بعض يعنى ... وبعدين أنا عزّلت
رمضان ... بيتنا القديم .... ننزل أنا وصاحبة ثانوى وجامعة .. برضه صاحبة العمر... ننزل بعد الفطار ... نتمشى فى شارعنا المفضل ... الزحمة أوى ... نتفرج ع المحلات ... ونجيب آيس كريم .. ناكله وإحنا ماشيين ... ونبقى سامعين مزيكا المسلسلات شغالة ونقول مش مشكلة بكرة يعيدوها تلات آلاف مرة وهنزهق منها ... وبعدين أنا عزّلت وهى سافرت مع جوزها
رمضان ... يوم فطارنا سوا برة .. أنا وصاحبات العمر ... اصلهم أربعة أول عن آخر .. أقل مدة بينى وبين واحدة فيهم 8 سنين .. يعنى برضه عمر ... نخرج ناكل فى بيتزا هت ... يوم 27 رمضان .. ونروح نصلى التراويح ونحضر ختم القرآن مع بعض ... أصل المسجد ده بالذات بيختم القرآن بدرى ... وبيقول دعاء جميل جداً ... ونخرج بنجرى عشان نلحق نروح لأن الوقت إتأخر
رمضان ....... يوم الوقفة ... أسهر طول الليل ... أرسم .. وقبل الفجر .. أسرح شعرى .. وألبس الهدوم الجديدة .... وأصحى بابا .. ويكون ده اليوم الوحيد تقريباً فى السنة إللى أحضرله الفطار فيه ... شاى وكحك وبيتى فور وغريبة ... ماما إللى عاملاهم مش جاهز ... نفطر سوا ... وينزل يصلى الفجر والعيد ... وبعد مايرجع ... اطلع لصاحبتى أصحيهم من النوم ... ده زمان قبل ما نبقى بننزل نصلى العيد احنا كمان
العيد ... تانى يوم .... تعدى عليا صاحبتى الصبح ... قبل ماتخرج هى واخواتها يروحوا عند خالتها ... نقعد مع بعض وناكل كحك ونرغى حبتين .. وبعدين يمشوا
لما افتكرت الحاجات دى كلها ماعرفتش إيه إللى واحشنى بالظبط ..... رمضان ... ولا بيتنا القديم ..... ولا أصحابى اللى بشوفهم بالتيلة .... ولا أبويا ... ولا الشوارع اللى كنا بنخرج فيها
ولقيت ........ إن كلهم وحشونى

3 comments:

LAMIA MAHMOUD said...

كل سنة وانتي طيبة
فاهمة احساسك قوي .. كنت لسة كاتبة بوست بتكلم عن بيتنا القديم ودخلت عندك اتخضيت .. في ناس حاسة بنفس الكلام اهو مش انا وحدي
كل سنمة وانتي طيبة تاني

ME said...

وانتى طيبة
هو كده رمضان .. ذكريات فى ذكريات
و أكيد مش لوحدك
كل سنة وانتى وكل اللى تحبيه بألف خير

Anonymous said...

hi ana sara walahi mesh momkin enti bezabt bte7ki 3n ramadan beta3i ana w ..3'ada ..w el banat neftar w ba3din nnzel nesali el tarawe7 fi el gami3 eli odam el bet laz2 w ba3din no7'rog netmasha w ned7ak w nakol ice krem fe3lan allah 3ala ramadan w 3ala..3'ada..eli wa7ashitni gedan heya w e7'watha el banat w kol 7aga w kona nesali el 3ed fi el bit w ana kont ab2a el emam w ba3den nro7 netfarag 3ala el nas eli salit fi el gami3 w 3ala el 3eyal eli labsa hdom el 3ed ...raga3ti kol 7aga odam 3enaya ka2ani henak